الجمعة، 4 فبراير، 2011

احْتِوَاءْ


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

لَطَالَمَا هَمَسْت لَكِ خَلْف أُذُنَاك أُحِبُّكِ , وَأَحِبِّكِ , وَأَحِبِّكِ

وَلَطَالَمَا ابْتَسَمَت بُعَيْنَان ذَائِبَة فِيْكِ حَد الْإِغْمَاء بِعْنَاقِكِ الْدَّافِئ

أَنْتِ بُرُوْدَة أَصَابِعِي , وَارْتِعَاشَة جَسَدِي

حِيْن اسْمَع تَنَاهِيْد صَوْتُكِ مِن بَيْن شَفَتَاكِ أُحِبُّك أَمِيْرِي
 
أَنْتِ أُسْطُوْرَة عِشْقِي وَجَسَدَاً يَتَرَبَّع بِرُوْحِي

أَنْتِ اعْجُوْبَة الَلّه فِي الْأَرْض

أَنْتِ سِر الْكَوْن الَّذِي يَبْحَث عَنْه عُلَمَاء الْفَلَك

أَنْتِ مَرْكَز دَوَرَان الْكُرْه الْأَرْضِيَّه

أَنْتِ رُوْح الْمَاء , وَالْهَوَاء , وَكُل الْأَشْيَاء



أَنِتِ , وَأَنْتِ , وَأَنْتِ ......

وَرَب الْأَرْبَاب لَن أَنْتَهي ان تَحَدثتُ عَنكِ
 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق